المشهد

فنون مسرحية - سينمائية - نقد


    مسرحية كوكي والنمر في مهرجان مصياف المسرحي للأطفال

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 7
    تاريخ التسجيل : 12/04/2010

    مسرحية كوكي والنمر في مهرجان مصياف المسرحي للأطفال

    مُساهمة  Admin في السبت أبريل 17, 2010 7:26 am

    مسرحية كوكي والنمر
    تأليف : كلودين علواني .
    إخراج : نضال عديرة .

    تدور احداث المسرحية في غابة كبيرة حيث يقع منزل كوكي ( هزار ... ) التي تعيش وع والديها وصديقها بيسو ( أكرم ... ) تلك الغابة التي تقع تحت سيطرة سيد الغابة النمر ( يوسف سيد أحمد ) الذي يحاول جاهداً أن يجعل من غابته مكاناً هادئاً آمناً خالياً من النزاعات فيعمد وبشكل دائم الى القيام بجولات تفقدية في الغابة للإطمئنان على أحوالها , فيتكشف أثناء إحدى جولاته وجود منزل كوكي فيقرر التعرف على أصحاب , إلا انه يصطدم بفتاة ذكية , وإن كانت في حالة خوف إلا انها تستطيع أن تعتمد على تفكيرها , فتقرر تنفيذ وصيّة والديها بعدم فتح الباب للغرباء أثناء غيابهما عن البيت , فيحاول سيد الغابة إقناعها بأنه جاء مسالماً إلا انه تصرّ على موقفها حين تقول له بأنه لن ينجح في خداعها .. من جهة اخرى نجد ان الذئب ( نجاة محمد ) يراقب ما يحدث , وحين متابعة النمر لجولته على أمل العودة يخرج الذئب منتحلاً شخصية النمر الصديق في محاولة لإقناع كوكي بفتح الباب ومن ثم التهامها , إلا أن كوكي وصديقها بيسو , ينجحان في حرصهما على عدم الوقوع بالخطأ, يعود النمر الى حيث يقع منزل كوكي ليجد الذئب وهو يحاول الهجوم والاعتداء على كوكي , فيغضب منه , لكن الذئب ينجح بعد مراوغات كثيرة بالفرار من قبضة النمر , إلا ان أحداث المسرحية تتطور لنجد ان صياداً ( حسام اسماعيل ) يحمل بندقيته باحثاً عن النمر ليقتله ويصنع من جلده فروا , فتقوم كوكي باخفاء النمر في مكان ما في الغابة , تنجح من انقاذه , ولكن الصياد يصرّ على ممارسة هواية القتل , ويذهب , فتكون بذلك أولى بذور الصداقة بين النمر وكوكي , نسمع حينها إطلاق رصاص في الغابة لنكتشف ان ( نمور ) ابن سيد الغابة قد أصابه الصياد دون ان يقتله فيحزن النمر كثيراً ويسرع الى إنقاذه فيعود الصياد الذي يبحث عن النمر ليجد انك وكي حزينة وخائفة منه , بسبب تصرفاته هذه .. يلتقي النمر والصياد عند بيت كوكي , يستطيع النمر الهجوم على الصياد , في محاولة لإقناعه بأنه رغم قدرته على إيذائه إلا انه لن يفعل ذلك , بعكس ماكان الصياد قد قام به , ويتوصلان بعد ذلك الى عقد اتفاق بين جميع الأطراف بان لا يعتد سكان الغابة على بعضهم البعض , لتبقى الغابة مكانا يعيش فيه الجميع ...
    إذن تقدم المسرحية مجموعة من الأفكار التوجيهية والتربوية والتعليمية التي استطاع المخرج نضال عديرة ان يقدمها للأطفال عبر عرضه كوكي والنمر بذكطاء , وحرفية , بعيدة عن المباشرة والتلقين التي تجعل من الطفل يعتبر المسرح درساً يشبه الدرس في صف المدرسة على حساب المتعة والفائدة .
    استطاع المخرج نضال عديرة ان يقدم هذه أفكار المسرحية وأهدافها بأسلوب يعتمد على اللعب والمفارقات الكوميدية والمواقف التي جعلت من الطفل شريك أساسي في الحدث دون الإملاء عليه , باعتبار الطفل يمتلك عقلاً اصطفائياً فيأخذ مايريده ويجده مناسباً ويهمل أي شيء آخر لايتناسب مع عقله .. وهذه إحدى النقاط الكثيرة التي تحتسب لنضال الذي يعمل بجد ونشاط على تكريس أسلوب خاص به مبتعداً بذلك عن أسلوب الكثير ممن يعملون في صناعة اعمال مسرحية للأطفال تبقى في إطار المباشرة أو غياب الرؤية الحقيقة وغياب الهدف الرئيسي ..
    الممثلون ورغم تفاوت خبراتهم إلا انهم استطاعوا ان يقدموا العمل بحرفية عالية متعاونين ومصرين على تقديم العمل بأفضل صورة ممكنة وهو ما يبين للمتبع أنهم يتفقون على مشروع واحد ورؤية واحدة ومؤمنين بصدق تجربتهم ..
    مسرحية كوكي والنمر , تضاف بكل جدارة الى رصيد المخرج نضال عديرة الذي قدم مجموعة لا بأس بها من الأعمال المميزة للأطفال تتسم بالجدية والبحث الدائم عن أشكال أكثر قيمة على الصعيد الفكري والفني ونذكر أمثلة : السنافر – مدرسة الثعلب – سندباد ... ) .
    كوكي والنمر : من تمثيل : نجاة محمد في دور ( الذئب ) – حسام اسماعيل في دور ( الصياد ) , يوسف سيد أحمد في دور ( النمر ) , وهزار تركماني في دور ( كوكي ) , وأكرم الشيخ في دور ( بيسو ) .

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 2:23 am